مقارنة بين أشهر منصات التدوين لعام 2019 (الميزات - العيوب - الخطط والأسعار) - صفحات

مقارنة بين أشهر منصات التدوين لعام 2019 (الميزات - العيوب - الخطط والأسعار)

لا يخفى على أحد مقدار التشوش الذي يُحدثه التعرّض لسيل المعلومات الكثيف على شبكات التواصل الاجتماعي، وهو ما دفع الكثيرين للعودة إلى الزمن الجميل، حيث الكلمة الهادفة والمجتمعات المصغرة، وأقصد هنا (عصر التدوين الذهبي).

العالم قبل التدوين

مع بدايات التسعينات، كان الانترنيت مجرد أداة لنشر المعلومات، حيث المواقع الإلكترونية بسيطة ولا مساحة للتفاعل فيها.

لكن كل ذلك تغيّر مع ظهور الويب 2.0 (الشبكة الاجتماعية) حيث أصبح المحتوى الذي ينشأه المستخدم جزءًا لا يتجزأ من عالم الإنترنت. وهكذا ولدت المدونات.

ولادة المدونات

بدأت المدونات في النصف الأخير من التسعينيات كـ "مذكرات إلكترونية" ينشر أصحابها من خلالها تفاصيل يومية عن حياتهم وآرائهم. وتحمل تلك المنشورات ترتيب تاريخ عكسي، لذا كان القراء يشاهدون التدوينات الأحدث أولاً ويمررون للأسفل لقراءة التدوينات السابقة.

مع تطور المدونات، أُضيفت ميزات تفاعلية لإنشاء محادثة ثنائية الاتجاه. استفاد القراء من الميزات التي سمحت لهم بترك التعليقات على التدوينات أو ربطها بالمدونات والمواقع الإلكترونية الأخرى لتعزيز الحوار.

اليوم، أصبحت المدونات أكثر من مجرد يوميات عبر الإنترنت. في الواقع، يعد التدوين جزءًا مهمًا من عالم الإنترنت والعالم الحقيقي، حيث يؤثر المدونون المشهورون على عوالم السياسة والأعمال والمجتمع بكلماتهم.

منصات التدوين واللغة العربية

على غرار معظم خدمات الويب، لم يكن للغة العربية نصيب في البدايات، وربما كانت خدمة Blogger المقدمة من شركة غوغل هي الاستثناء الوحيد.
حتى أن المنصة العملاقة (ووردبريس WordPress) لم تُدرج العربية ضمن خياراتها إلا بعد تأسيس المدّون الشهير (رشيد بيدوسي) لمجتمع عرب ووردبريس عام 2005.

ظهور منصات التدوين

كما ذكرنا في المقدمة، نشهد اليوم عودة قوية لعالم المدونات كردّ على زخم المعلومات و "وهم" المعرفة الذي تقدمه شبكات التواصل الاجتماعي. لكن هناك العديد من منصات التدوين، وأي شخص يرغب بإطلاق مدونة جديدة سيقف أمام السؤال الأكبر: ما هي أشهر منصات التدوين؟ وكيف اختار المنصة المناسبة؟

أشهر منصات التدوين لعام 2019

ببساطة، لكل منصة من المنصات التالية مزاياها وعيوبها. ولا تعدّ أي منها مثاليةً، إنما يمكن لكل منها أن يخدم غرضًا محددًا، وبناءًا على طبيعة الهدف من مدونتك، يمكنك اختيار المنصة المثالية لك.

دعونا إذًا نستعرض تلك المنصات بالتفصيل

WordPress

تُعدّ منصة التدوين "ووردبريس" أشهر من نارٍ على علم، فهي واحدة من أشهر نُظم إدارة المحتوى حول العالم، حيث يعتمد ما يقرب الـ 25% من مواقع الويب والمدونات عليها. المميز في الووردبريس هو قدرتها على تشغيل مختلف أنواع المواقع: بدءًا من المتاجر الإلكترونية مرورًا بمواقع الشركات ومواقع التصوير وليس انتهاءًا ببوابات الأخبار.

جدير بالذكر أن منصة التدوين الأشهر هي في الواقع منصتين:

الأول/ WordPress.org وهو سكريبت مجاني مفتوح المصدر، ويتطلب وجود استضافة لتثبيته وتشغيله.
يتيح السكريبت لمستخدمه تخصيصه باستخدام القوالب والإضافات المخصصة، بالإضافة إلى تعديله ليناسب احتياجات كل مستخدم.

الثاني / WordPress.com المُستضاف لدى سيرفرات الشركة، ويأتي بدوره ضمن خيارين: مجاني مع بعض الإعلانات - مدفوع بدون إعلانات.

الميزات:

  • يتيح الوودبريس آلاف القوالب في سواء على الموقع الرسمي أو على مواقع تطوير السكريبت الخارجية.
  • يمكن لمستخدم الووردبريس الاختيار من بين آلاف المكونات الإضافية لتوسيع وظائف السكريبت.
  • سهلة التعلم حيث تتوفر آلاف دروس الفيديو والكتب الإلكترونية التي تشرح العمل على المنصة.

العيوب:

  • تحوّل صفحة التحرير في "Gutenberg" إلى نظام (الكتل- Blocks) المنفصلة، أصبحت عملية التحرير أصعب (خاصةً بالنسبة للمدونين المبتدئين).
  • لا يوفر نظام الووردبريس (تحسين محركات البحث SEO) بشكل افتراضي، بل لا بدّ من الاعتماد على إضافات خارجية (Third-party plugins) لأداء هذه المهمة.

الخطط والأسعار:

كما ذكرنا آنفًا، فمنصة التدوين الأشهر هي في الواقع منصتين، ولكلٍ منها سعره:

1) بالنسبة لـ WordPress.org فهو سكريبت مجاني تمامًا، يتطلب وجود استضافة (مجانية - مدفوعة) لتثبيته وتشغيله. ننصح باستخدام استضافة Bluehost لموثوقيتها العالية وأسعارها المناسبة التي تبدأ من 2.95$ شهريًا (أقل من سعر فنجان قهوة!).

2) في حين يأتي WordPress.com المُستضاف لدى سيرفرات الشركة، ضمن خيارين:

  • مجاني مع بعض الإعلانات ويُظهر رابط موقعك فيه على شكل دومين فرعي (Yoursite.wordpress.com) 
  • مدفوع بدون إعلانات، ويسمح لك باستخدام دومين مدفوع واحترافي (Yoursite.com)، وتبدأ خطط الاستضافة فيه 5$ شهريًا.

 

Blogger

منصة التدوين الأشهر، والمملوكة لشركة غوغل منذ 2003، 

الميزات:

  • سهولة الاستخدام والتنصيب، حيث يكفي أن تمتلك حساب Gmail حتى تُنشئ مدونتك في ثوانٍ!
  • مجانية بالكامل.
  • سهولة تعديل القوالب والميزات من خلال لغة HTML.
  • توافق مع برنامج الشركة الإعلاني (غوغل أدسنس Google Adsense).
  • مستوى أمان مدهش (نظرًا لاستضافة شركة غوغل المدونات على سيرفراتها).

العيوب:

  • عدم توافر عدد كافِ من القوالب، إضافة لافتقار الأخيرة للمظهر الاحترافي.
  • حاجة المستخدم لبعض المعرفة التقنية في حال رغبته بتعديل مظهر المدونة.
  • لا يُعد المحتوى المنشور "مملوكًا" للمدّون، هذا يعني إمكانية ضياع كافة تدويناته في حال قررت الشركة حذف المدونة.

الخطط والأسعار:

مجاني (إلا في حال رغبت باسم نطاق مُخصص، والذي يبدأ من 10$ سنويًا)

Medium

واحدة من أشهر منصات التدوين، ووفقًا لصحيفة نيويورك تايمز، اعتبارًا من مايو 2017، وصل عدد زوار هذه المنصة إلى 60 مليون زائرًا فريدًا كل شهر!

هذا أقل بكثير من الووردبريس، لكن مؤشرات غوغل تشير إلى أن التغيّر قادم

يمثل الخط الأحمر في الرسم البياني أعلاه عدد عمليات البحث في جميع أنحاء العالم عن "Wordpress" خلال السنوات الخمس الماضية. يمثل الخط الأزرق عدد عمليات البحث عن "Medium".

تتيح منصة Medium التسجيل عن طريق حسابك في الفيس بوك، تويتر، أو الجيميل (بل وحتى عن طريق البريد الإلكتروني).

أما بالنسبة للتدوين بحد ذاته، فتضع المنصة بين يديك محرر WYSIWYG (ما تراه هو ما تحصل عليه) رائع!

لكن أتعرف ما هو الأكثر روعة؟ إمكانية تحقيق إيردات من خلال كتاباتك! (اشترك في برنامج شركاء ميديام "Medium Partner Program" من هنا)

طبعًا، فالمنصة منذ تأسيسها على يدّ أحد مؤسسي موقع تويتر "Evan Williams" عام 2012 وهي موجهة للمتحدثين باللغة الإنجليزية، ولكن توجه بعض المدونين -في الآونة الأخيرة- للكتابة بلغة الضاد في هذه المنصة، وهم يُحققون نتائج طيبة.

الاختلاف الجوهري بين Medium ومنصات التدوين الأخرى المذكورة في قائمتنا، هو في أنها منصة ذاتية الاستضافة، لذلك لا يمكنك تنزيل ملفاتها لتشغيلها على سيرفرات مستقلة.

الميزات:

  • لا يتطلب أي إعداد
  • سهل التحكم

العيوب:

  • المنصة لا تدعم -بعد- تنسيق اللغة العربية من اليمين إلى اليسار.
  • بما أنها منصة ذاتية الاستضافة، فلا يمكنك اختيار اسم نطاق (Domain) خاص بك.

الخطط والأسعار:

Medium هي مجانية تمامًا، ولا تتضمن أي خطط مدفوعة.

 

Ghost

Ghost هي منصة موجهة للمدونين، ذات تصميم وخيارات بسيطة، وتعتمد واجهة مستخدم واضحة.

الميزات:

  • محرر خالٍ من الفوضى، وسريع الاستجابة، ويسمح باستعراض طامل الصفحة بسهولة.
  • نظرًا لاستخدام المنصة مكتبة Node JS، فهي أسرع من أي منصة تدوين أخرى! (في الوقت الذي يتطلبه سكريبت الووردبريس لمعالجة طلب واحد، سيكون سكريبت Ghost قد عالج 19 طلب بالفعل!).
  • عند استخدام Ghost، لن تحتاج أي مكونات إضافية لاستيفاء متطلبات الموقع البسيطة (مثل:SEO ،AMP، إضافة الأكواد)، فالنظام يتضمنها بشكل افتراضي.

العيوب:

  • عدد القوالب/السمات "Themes" محدود بعض الشيء. 
  • نظرًا لاستهداف نظام Ghost للمدونين، فيقتصر على إضافة ميزات من شأنها مساعدة المدونين والكتّاب.
  • يحتاج تثبيت النسخة المُستضافة خارجيًا لبعض الخبرة التقنية.
  • واجهة المستخدم المبسطة تعني أن الخيارات محدودة جدًا.

الخطط والأسعار:

على غرار ووردبريس بنسخته المُستضافة خارجيًا، يمكن تحميل سكريبت Ghost مجانًا، ورفعه وتشغيله على أي استضافة (مجانية/مدفوعة). في حين تبدأ استضافة (Ghost Pro) من 29$ شهريًا.

---------------

مصادر إضافية:

The 5 Best Free Blogging Platforms in 2019 (100% Unbiased)

The Definition, Origin, and Purpose of the Term 'Blog'

WordPress vs. Ghost – Which One is Better? [2019]

 

التعليقات

يجب تسجيل الدخول أو التسجيل لتتمكّن من التعليق